تعرف على فوائد الجزر لصحتك ومنها ما لم تكن تعرفه من قبل

فوائد الجزر يمكن إرجاعها إلى وقت زراعته في الأصل في الشرق الأوسط ودول آسيا الوسطى وأجزاء من أوروبا منذ آلاف السنين، لأن هذا الجزر الأصلي لا يشبه الذي نراه اليوم، حينئذ كان هناك جزر أرجواني وأحمر وأصفر.


خلال القرنين الخامس عشر والسادس عشر في أوروبا، تمت زراعة الجزر على نطاق واسع وتم جلبه في البداية إلى أمريكا الشمالية في هذا الوقت تقريبا. وفي السوق التجارية اليوم، تنتج الصين ما يقرب من ثلث جميع الجزر الذي يتم شراؤه وبيعه في جميع أنحاء العالم. ثم تأتي روسيا في المرتبة الثانية والولايات المتحدة بعدها.


فوائد الجزر


فوائد الجزر


اسم الجزرة مشتق من كلمة "كاروتون"، وهي كلمة يونانية، حيث تشير الأحرف الثلاثة الأولى (kar) إلى شكل يشبه القرن، في إشارة إلى جزء الجزرة الموجود تحت الأرض ويؤكل عموما. وفي هذا المقال على موقع ثقافتنا العامة سنفصل فوائد الجزر للجسم، ثم سننتقل لتوضيح فوائد عصير الجزر.

  • القيمة الغذائية للجزر النيء:


يوضح مخطط الطعام الذي يفصل النسبة المئوية للقيمة اليومية لوجبة واحدة من الجزر أن كل حصة توفر نسبة ممتازة أو جيدة جدا ٪ DV من العناصر الغذائية الضرورية وتؤكد الفوائد الصحية للجزر. لهذا السبب، يعتبر من أكثر الأطعمة الصحية في العالم، حيث يحتوي على أكثر من 80 عنصرا غذائيا.


كوب واحد (122.00 جرام) من الجزر النيء يحتوي على 52.46 سعرة حرارية.


  • الفوائد الصحية للجزر:


الجزر من الخضروات الجذرية التي تشتهر بإمدادها الغني بالبيتا كاروتين، وهي مادة مغذية مضادة للأكسدة اكتسبت اسمها من الجزر بسبب الكميات الكبيرة التي يحتويها. كما يحتوي أيضا على العديد من العناصر الغذائية الأخرى التي تفيد نظام القلب والأوعية الدموية، ولها خصائص مضادة للسرطان وتساعد جهاز المناعة.


  • فوائد مضادات الأكسدة في الجزر:


تحتوي جميع أنواع الجزر المختلفة على كميات قيّمة جدا من العناصر الغذائية ذات القيم المضادة للأكسدة، حيث يعتبر فيتامين C الأكثر تقليدية من مضادات الأكسدة ومضادات الأكسدة النباتية بيتا كاروتين مجرد زوجين من العديد من مضادات الأكسدة التي يحتوي عليها الجزر.


وتختلف كمية مضادات الأكسدة المغذيات النباتية تبعا لمجموعة متنوعة منه، وعلى سبيل المثال، يشتهر الجزر الأرجواني والأحمر بوفرة مادة الأنثوسيانين المضادة للأكسدة. أما الجزر البرتقالي مليء بالبيتا كاروتين، وهو ما يمثل 65 ٪ من محتوى الكاروتين بالكامل.كما يعد نصف الجزر الأصفر الكاروتينات من اللوتين.


لا يهم النوع الذي يتم اختياره، فكل منها يحتوي على فوائد ممتازة مضادة للأكسدة.

  • فوائد الجزر للمعدة والقلب والأوعية الدموية:


ليس من المستغرب أن العديد من الدراسات قد أظهرت أن الفوائد الصحية للجزر تمتد إلى فوائد القلب والأوعية الدموية، ويرجع الكثير من هذا إلى محتواها الغني بمضادات الأكسدة. يحتاج نظام القلب والأوعية الدموية إلى حماية مستمرة من أضرار الجذور الحرة، هذا ينطبق بشكل خاص على الشرايين لأنها مسؤولة عن نقل الدم عالي الأكسجين في جميع أنحاء الجسم.


  • الجزرة وصحة الرؤية:


لقد أخبرنا آباؤنا دائما أن نأكل الجزر لأنه مفيد لأعيننا رغم عدم وجود دراسات توثق فائدة استهلاكه على صحة عين الإنسان. ركزت غالبية الدراسات على مستويات الكاروتين في مجرى الدم ونشاط الكاروتينات نفسها، وليس الأطعمة التي تحتوي عليها مثل الجزر. لكن كانت هناك دراسات على نطاق أصغر أجريت على البشر والتي أظهرت فوائد لصحة العين مع استهلاك الجزر.


على سبيل المثال، أظهرت إحدى الدراسات بعض فوائد الجزر للنساء، وأن النساء اللائي تناولنه مرتين في الأسبوع على الأقل لديهن معدل أقل من الجلوكوما (تلف العصب البصري المرتبط عموما بضغط العين المفرط) من النساء اللائي تناولن الجزر فقط في المناسبات.


يعد Geranyl acetate أحد المغذيات الضوئية الموجودة في بذور الجزر وقد ثبت أنه يقلل من خطر الإصابة بإعتام عدسة العين في الدراسات التي أجريت على الحيوانات.


  • فوائد الجزر المضادة للسرطان:


كانت غالبية الأبحاث حول فوائد الجزر للقولون وذلك لمكافحة سرطان القولون. في الواقع، شرب بعض المشاركين في الدراسات عصير الجزر. درس بحث آخر مختلف الخلايا السرطانية البشرية في المختبر.


وأشارت الدراسات المعملية إلى أن مستخلصات الجزر لها القدرة على تثبيط نمو الخلايا السرطانية في القولون. تم ربط البولي أسيتيلين الموجود في الجزر، وخاصة الفالكارينول، بشكل خاص بتثبيط نمو هذه الخلايا.


فوائد عصير الجزر


عصير الجزر هو أحد المشروبات المفضلة لدى الجميع وأتناوله غالبا على الغذاء. ويقال أن عصير الجزر يزيد من امتصاص الكاروتين وهو أحد العناصر الغذائية التي يشتهر بها الجزر إلى جانب فيتامين A.


يعمل عصير الجزر الطازج على تحسين عملية الهضم ويمكن أن يكون بمثابة مدر للبول خفيف، كما أن له تأثير قلوي على الدم. ويعتبر العصير فعالا للغاية في علاج الالتهابات المزمنة مثل التهاب اللوزتين والتهاب الزائدة الدودية، ويستخدم لعلاج فقر الدم والقرحة وتسمم الدم وأنواع مختلفة من السرطان.


يعد عصير الجزر مصدرا ممتازا للبوتاسيوم والمعادن النادرة والمغذيات المضادة للسرطان، كما أنه معزز كبير للطاقة.


تساعد المعادن الموجودة في هذا العصير وخاصة الكالسيوم والمغنيسيوم على تهدئة جدران الأمعاء، ذلك لأن الجزر يحتوي على خصائص يمكن أن تكون بمثابة مذيب طبيعي للحالات المتقرحة والسرطانية في الجهاز الهضمي.


يحسن السيليكون الموجود في الجزر امتصاص الكالسيوم ويبني النسيج الضام. ويعتقد الباحثون أن بيتا كاروتين الموجود في الجزر يمكن أن يساعد في التخلص من الدهون في البطن، كما أن له تأثير مضاد للالتهابات على الغشاء المخاطي.


سواء كنت تحب طعم عصير الجزر أم لا، فلا يمكنك إنكار الفوائد الصحية التي يوفرها لك شربه. من السهل الحفاظ على الأشياء المهمة مثل صحة الجلد والبصر بجرعة يومية من عصير الجزر. وإذا كنت لا تحب طعمه بشكل مباشر، فلا تخف لأنه في نهاية هذا المقال خدعة رائعة يمكنك استخدامها والتي ستجعلك تشرب هذا العصير دون أن تدرك ذلك.

فوائد الجزر للوجه


الطريقة الأولى التي يفيدك بها عصير الجزر هي تحسين جودة بشرتك، وذلك لأن الجزر غني بفيتامين أ الذي يعد مكونا رئيسيا للبشرة الصحية. لن يجعل بشرتك متوهجة فحسب، بل سيساعد أيضا على منعها من الجفاف، والتي إذا تركت دون رادع ستؤدي إلى ظهور مناطق متقشرة ومرقعة قد تتشقق في النهاية.


أيضا، إذا كنت قلقا على الإطلاق بشأن تأثيرات الشيخوخة، فعليك أن تعلم أن الحصول على ما يكفي من فيتامين أ كل يوم سوف يمنع التجاعيد المبكرة.


ضعف البصر هو أحد الآثار الجانبية الأخرى المرتبطة بالشيخوخة، على الرغم من أن الأشخاص من جميع الأعمار قد يعانون من مشاكل في الرؤية. إذا استغرق الأمر بعض الوقت للتركيز على الأشياء بعد النظر إليها، فقد يكون ذلك بسبب نقص فيتامين أ.


وبالمثل، إذا استغرقت رؤيتك وقتا طويلا للتكيف مع محيطك عندما تنتقل من الأماكن المضاءة بالخارج إلى المناطق الداخلية المظلمة، فقد تحتاج إلى المزيد من فيتامين أ أكثر مما تحصل عليه حاليا. لحسن الحظ، يعتبر عصير الجزر طريقة رائعة للحصول على كل فيتامين أ الذي تحتاجه.


كل هذا جيد، لكن إذا كنت لا تحب طعم الجزر فكيف تشرب العصير المصنوع منه؟ هناك حل بسيط لهذا:


  • عندما تحضر وصفتك التالية، ضع جزرة أو اثنتين. لا يهم حقا نوع الفاكهة أو الخضروات الأخرى التي يتكون منها مشروبك لأن الجزر يعمل جيدا مع أي شيء تقريبا. وأفضل جزء هو عندما تختلط مع كل شيء آخر، فإنها في الواقع غير ملحوظة تماما.

  • من الآثار الجانبية الجيدة لإضافة الجزر إلى عصائرك أنها حلوة بشكل طبيعي. في الواقع، إذا كنت تضيف السكر أو المحليات الأخرى بانتظام إلى وصفاتك، فقد تجد أنه عند إضافة بعض عصير الجزر، لن تكون هناك حاجة لمثل هذه المحليات.

بالإضافة إلى فوائد الجزر للجسم الموضحة أعلاه، يمكن للجزر إضافة مجموعة متنوعة من الألوان والقوام إلى العديد من أطباق الخضار ويمكن الاستمتاع به نيئا كوجبة خفيفة لذيذة أو مطبوخة أو كعصير جزر لمشروب مغذي.


المراجع:

  1. Health Benefits of Carrots.webmd.
  2. Carrots 101: Nutrition Facts and Health Benefits.healthline.
  3. الجزر الشائع أو الجزر البري. مقالة من ويكيبيديا الموسوعة الحرة.

الحسن أومنصور
كاتب المقال : الحسن أومنصور
الحسن اومنصور 34 سنة، مغربي الجنسية ومقيم بمدينة أكادير. مهتم بمجال التدوين منذ سنة 2012. أعمل في مجال التسويق الرقمي منذ سنوات عدة، وتمكنت من اكتساب الكثير من الخبرة والتجربة والمعرفة في هذا المجال. أهتم كثيرا بالثقافة والمعرفة والإطلاع على كل ما هو جديد في عالم المال والأعمال عبر الانترنت. وأيضا أتابع وأهتم بكل ما له علاقة بمجال الربح من الانترنت بشكل عام. أبحث وأطلع باستمرار في الكثير من المجالات، وأحاول قدر المستطاع مشاركة المعلومات المفيدة عبر الانترنت مع الجمهور العربي. لا أنشر مقالا على موقع ثقافتنا العامة إلا وأكون متأكدا من صحة المعلومات، كما أضع جميع المصادر الموثوقة رهن إشارة الزائر للتمكن من العودة إليها إذا اقتضى الأمر. هدفي الأسمى من التدوين هو ايصال المعلومة الموثوقة للباحث عنها بطريقة مبسطة ومفهومة، وشعاري على موقع ثقافتنا العامة هو الجودة والإخلاص والتفاني مهما كلفني ذلك من الجهد والتعب.
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -