بحث شامل حول السلامة الطرقية وضمان تحمل المسؤلية من الجميع

السلامة الطرقية هي مصدر قلق الجميع، على الرغم من أن الكثير من الناس ليسوا متأكدين حتى مما تعنيه. هذه العبارة البسيطة تغطي الكثير من المجالات وكلها تنطوي على البقاء آمنا وتحمّل المسؤولية على الطريق، فينطبق هذا على كل من يقود أو يركب دراجة أو حتى يمشي، والفكرة هي إبعاد الجميع عن طريق الأذى.

عندما يتعلق الأمر بسلامة الطرقية، فإن السيارات والشاحنات هي أخطر شيء على الطريق، ليس فقط من حيث وزنها الهائل بل حتى من السرعة التي تجعلها أسلحة محتملة عند استخدامها بطريقة غير مسؤولة. وقد أدى ذلك إلى ظهور عدد من القوانين للمساعدة في سلامة كل من الموجودين في السيارات ومن هم خارجها.


السلامة الطرقية


بحث حول السلامة الطرقية

قبل الدخول في تفاصيل بحث حول سلامة طرقية للجميع، نود أولا الإشارة الى مجموعة من الأمور التي تكون سببا في خرق قواعد السلامة الطرقية، ومن طبيعة الحال تكون أول الأسباب في حوادث السير.

  • السرعة:
يجب الإشارة هنا الى أن السبب الرئيسي في معظم حوادث السير على الطرق هو عامل السرعة، حيث ينسى معظم السائقين بأن معدل ردة الفعل لدى الشخص العادي هو ثانية واحدة. فكلما كانت سرعة المركبة أكبر كلما كانت ردة الفعل أقل، ونعني هنا بردة الفعل الوقت الذي يستغرقه السائق ليستوعب ما يجري أمامه بالضبط، وبالتالي يقوم بالتعامل مع الموقف بسلاسة.


  • القيادة تحت تأثير الكحول:
تتسبب القيادة تحت تأثير الكحول في وفاة أكثر من 13000 شخص كل عام، ولكن لا يزال معظم الناس يفكرون في تناول بعض البيرة قبل الانطلاق في الطريق. لسوء الحظ، حتى إذا كنت لا تشعر بالسُّكْر فإن ردود أفعالك ضعيفة وحتى فرق بضع ثوان يمكن أن يتسبب في الوفاة عند التعامل مع سيارة.
وبينما توجد قوانين ضد الشرب أثناء القيادة، لا يزال وقف هذه المشكلة في أيدي الناس، فإذا كنت ستخرج للاحتفال، فقم بتعيين سائق معين أو اتصل بسيارة أجرة للوصول إلى المنزل بأمان، ولا تدع الآخرين الذين يشربون الخمر يدخلون إلى مقعد السائق.


  • السائقين المبتدئين:
السائقين الجدد هي فئة عالية المخاطر، نعم يمكن أن يرتكب الجميع أخطاء في بعض الأحيان، لكن يمكن أن تكون بعض هذه الأخطاء مميتة. لضمان سلامة طرقية للجميع يجب أن يكون السائق ذو تجربة في مجال السياقة أو حاصل على بطاقة مهنية تخوّله الدخول في ممارسة السياقة على الطريق.
لا نضع حدا للسائقين الجدد بالفعل، لكن بهذه الطريقة ربما نضع حدا للسائق المتهور والذي لا يضع للسلامة الطرقية أي اعتبار. كما يمكن أن يكتسب السائق الجديد تجربة عندما يكون بجانبه سائق أكبر سنا وتجربة منه، يساعده في تجاوز المشاكل على الطريق وتعلم قواعد السلامه الطرقيه.


  • اليقظة:

بعد أن كنت تقود سيارتك لفترة من الوقت من السهل أن تشعر بالرضا عن النفس، خاصة إذا كنت على دراية كبيرة بالطريق الذي تسلكه. هل تعلم أن غالبية الحوادث تقع في غضون دقائق قليلة من المنزل؟ فالناس معتادون على منطقتهم، لذا فهم لا يميلون إلى إيلاء القدر اللازم من الاهتمام كما ينبغي مما يؤدي إلى نتائج مأساوية.

سلامة الطرقية تعني الانتباه والحذر، فتوقف تماما عند إشارات التوقف، وانتبه للأضواء وراقب ما هو غير متوقع. من المهم أيضا ارتداء حزام الأمان وربط الأطفال بمقاعد السيارة، حتى لو كنت تنزل في الشارع للحظة، وقم أيضا بالتوقف للاستراحة كل ساعتين. فهذا ما نعنيه باليقظة التامة.
وتذكر أنه لا يستغرق تغيير كل شيء سوى ثانية واحدة وتريد أن تكون مستعدا تماما لأي ظرف من الظروف، بالإضافة إلى حماية الناس على الطريق وضمان سلامة الجميع.


  • الدراجات النارية واالعادية:

بالطبع، السلامة على الطرق ليست في أيدي من يقودون المركبات الثقيلة فقط، إذ تعتبر الدراجات النارية خطرة بشكل خاص على راكبها بسبب نقص الحماية. على الرغم من أن الدراجة النارية قد لا تُسبب ضررا للسيارة تقريبا مثل أي مركبة أخرى، إلا أن هذه الأنواع من الحوادث لها أعلى معدل وفيات.

يمكن تعزيز عوامل الأمان باستخدام معدات الحماية المناسبة والقيادة بمسؤولية والحفاظ على الدراجة في حالة جيدة، كما يمكن ضمان السلامة في الطريق بعدم التهور والتأكد من السير على الرصيف المخصص للدراجات. لقد رأينا جميعا راكبي الدراجات الذين يفشلون في التحقق من خلفهم وينحرفون في حركة المرور، أو يتفادون بين المركبات بسرعة.

هذا لا يشكل تهديدا لراكب الدراجة فحسب، بل يمكن أن يتسبب أيضا في وقوع حادث سيارة عندما ينحرف شخص ما عن الطريق، كما قد يبدو ركوب الدراجات في حالة سكر أمرا مضحكا، ولكنه أيضا سبب كبير للوفيات في المغرب.

ماهي السلامة الطرقية


عندما نتحدث بشكل عام حول السلامة في الطريق فإننا نشير الى جميع الاجراءات والقواعد والأمور التي من شأنها أن تجعلنا آمنين غلى الطريق سواء كنا راكبين أو سائقين أو حتى مشاة نعبر الطريق مشيا على الأقدام.


هذه القواعد التي يجب على الجميع وضعها في الاعتبار، لأهميتها القصوى في توعيتنا بمخاطر الطريق والاجماع على أن الطريق للجميع تحت ظل المسؤولية وتوفير الأمان للأشخاص من حولنا.


عندما نفهم ماهية السلامة على الطرق ونكون مطلعين حق الاطلاع على تعريف السلامة الطرقية، فإننا نساهم بشكل كبير في رسم خريطة الأمان والسلامة لأشخاص يشاركوننا نفس الطريق. كما سنساهم أيضا في التوعية بأهمية احترام قواعد الطريق وقوانين السير لضمان مجتمع حضاري خالي من حوادث السير.


قواعد السلامة الطرقية


هي مجموعة من القوانين والقواعد المتفق عليها دوليا لضمان السلامة في الطريق للجميع، ولا يمكن تحقيق مشروع السلامة الطرقية إلا بتوفرها واحترامها من الجميع. هذه القواعد تشمل السائقين بمنظور قانوني يؤطر السير على الطريق ويقننه، كما تشمل أيضا الراجلين والأشخاص الراكبين على الدراجات.


قواعد لا تتحقق السلامة إلا بها، ولا ينجح المجتمع إلا بها، فهي تدل على الوعي التام بالقوانين وكذلك بالمخاطر. فعندما يحترم السائق قواعد السلامة الطرقية ويفهمها الراجل ويكون الجميع على وعي تام بها، عندئذ يمكننا الحفاظ على سلامة الجميع، وضمان طريق آمن وخالي من حوادث السير.

قواعد السلامة الطرقية للأطفال


السلامة على الطرق ليست مهمة فقط للبالغين، نظرا لأن الأطفال يحتاجون أيضا إلى المشي واللعب في الهواء الطلق، فإنهم أيضا يقضون وقتهم على الطريق معك. لذلك، عليك الانتباه إلى قواعد السلامة على الطرق لأطفالك، كما يمكنك التحقق من المعلومات التالية وحماية أطفالك من أي أشياء خطيرة على الطريق.


من أجل حماية أطفالك أثناء السير على الطريق، فأنت بحاجة إلى تحقيق أهم المتطلبات التي تشمل الجمع بين التعليم ومعدات السلامة للركاب والمشاة مثل مقاعد السيارة، وأحزمة الأمان، والخوذة وأيضا الشروط الأخرى المناسبة التي تأتي مع توصيات السلامة. لذلك فإن تلبية هذه المتطلبات سيكون من الحكمة القيام به.


عند الحديث عن مقعد السيارة، يُقترح على الآباء تثبيت هذا الجهاز بإرشادات مناسبة، حيث سيساعد تثبيت مقعد السيارة بشكل صحيح أطفالك على منع إصابة الرقبة. وتذكر دائما أن قانون السير في المغرب يحث على ركوب الأطفال تحت سن العاشرة بالمقاعد الخلفية للسيارة.


فقط تحقق من القوانين في بلدك، واتبعها من أجل توفير السلامة لأطفالك أثناء السير على الطريق، وإذا كان الأطفال بحاجة الى استخدام حزام الأمان فتأكد من ربطه لهم وإحكامه بما يكفي. لكن ضع في اعتبارك دوما أن لا تشُدَّ حزام الأمان كثيرا لأنه قد يجعل تنفس أطفالك صعبا، وأنهم يشعرون بالراحة عند استخدامه.


قواعد السلامة الطرقية للأطفال تتضمن أيضا تعليمهم أساسيات قوانين السير، وكذلك إلمامهم بجميع تفاصيل الطريق. بداية من كيفية العبور ومتى يمكن عبور الطريق وماذا تعني الأضواء الطرقية، والشيء الأهم هو التأكيد على عبورهم دوما من نقطة عبور الراجلين.

السلامة الطرقية للتلاميذ


قد تكون القيادة بالقرب من مدرسة أو حافلة مدرسية خطيرة إذا لم يتخذ سائقو السيارات الاحتياطات المناسبة لضمان ليس فقط سلامتهم، ولكن لسلامة التلاميذ في المنطقة المجاورة.


فيما يلي دليل لمساعدتك على فهم البروتوكول الصحيح الذي يجب اتباعه كسائق سيارة في منطقة المدرسة أو بالقرب من حافلة مدرسية، لضمان السلامة الطرقية للتلاميذ.


  • اصطحاب الأطفال أو توصيلهم إلى المدرسة:

  1. كل مدرسة لديها نظام لاصطحاب الأطفال وإنزالهم، فتأكد من تثقيف نفسك حول قواعد المدرسة والالتزام بها.
  2. لا تضاعف الوقوف لأنها تقلل من الرؤية للسائقين الآخرين ويمكن أن تعرض الطلاب للخطر.
  3. اركن سيارتك في المناطق المخصصة (تم تصميمها مع مراعاة سلامة التلاميذ)، وقم بالتناوب المسموح به أثناء التنقل في أرض المدرسة، كما يجب أن تتجنب الالتفاف على شكل حرف U والمنعطفات ثلاثية النقاط.
  4. أثناء القيادة، احترس عن كثب من التلاميذ على الدراجات القادمة على الطريق من بين السيارات المتوقفة، واحتفظ أيضا بمسافة آمنة لا تقل عن 3 أقدام بين مركبتك والدراجة النارية، وافحص دائما مرآة الرؤية الجانبية قبل الخروج من سيارتك.
  5. كقاعدة عامة، تأكد من ربط طفلك بحزام الأمان بأمان أو في مقعد السيارة المناسب للأطفال قبل بدء تشغيل السيارة. ثم تأكد أيضا من أن طفلك يدخل أو يخرج من السيارة فقط عبر باب الأمان وهو الباب الخلفي على جانب الرصيف.

  • القيادة في منطقة المدرسة:

  1. لا تتجاوز الحد الأقصى للسرعة البالغ 25 ميلا في الساعة المفروض أثناء القيادة في مناطق المدارس. غالبا ما يتم فرض حد السرعة هذا في مناطق المدارس بين الساعة 8 صباحا و 9:30 صباحا و 2:30 مساء. وحتى الساعة 4 مساء يجب على سائقي السيارات الالتزام بحد السرعة هذا حتى لو لم يكن هناك أطفال في الأفق.
  2. أثناء القيادة في منطقة المدرسة، تجنب التزمير لأنه قد يخيف التلاميذ ويسبب لهم التعثر أو الوقوع في طريق حركة المرور القادمة.
  3. تذكر دائما أن التلاميذ يمكن أن يتصرفوا بطريقة غير متوقعة، وغالبا ما تكون متهورة.
  4. في عجلة من أمرهم أو حماسهم، قد لا يتذكرون مخاوف السلامة المرتبطة بالسير على الطريق أو التقاط شيء قد أسقطوه على الطريق. لذلك، من المهم أن تنظر بعناية شديدة للتأكد من أن الطريق واضح قبل التنقل في حركة المرور خلف حافلة مدرسية.

إقرأ أيضا : ثقافة المغرب تاريخ وثقافة عامة حول المغرب.

أخيرا، قواعد السلامة الطرقية شيء نحتاج جميعا إلى مراعاته عند الخروج، فكن مسؤولا عندما تكون خارج المنزل، سواء كان مشيا على الأقدام أو تقود السيارة. وكن واعيا بأن حريتك في الطريق تنتهي عندما تبدأ حرية الآخرين، وأن مشروع السلامة الطرقية هو مسؤولية الجميع.


المراجع :

  1. الاستراتيجية الوطنية للسلامة الطرقية 2017- 2026.الموقع الرسمي لوزارة التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء.
  2. البرنامج الخاص لتهيئات السلامة الطرقية.الموقع الرسمي لوزارة التجهيز والنقل.
  3. مدونة السير على الطرق.موقع وزارة التجهيز والنقل بالمغرب.
  4. الطرق في المغرب. موسوعة ويكيبيديا.

الحسن أومنصور
كاتب المقال : الحسن أومنصور
الحسن اومنصور 34 سنة، مغربي الجنسية ومقيم بمدينة أكادير. مهتم بمجال التدوين منذ سنة 2012. أعمل في مجال التسويق الرقمي منذ سنوات عدة، وتمكنت من اكتساب الكثير من الخبرة والتجربة والمعرفة في هذا المجال. أهتم كثيرا بالثقافة والمعرفة والإطلاع على كل ما هو جديد في عالم المال والأعمال عبر الانترنت. وأيضا أتابع وأهتم بكل ما له علاقة بمجال الربح من الانترنت بشكل عام. أبحث وأطلع باستمرار في الكثير من المجالات، وأحاول قدر المستطاع مشاركة المعلومات المفيدة عبر الانترنت مع الجمهور العربي. لا أنشر مقالا على موقع ثقافتنا العامة إلا وأكون متأكدا من صحة المعلومات، كما أضع جميع المصادر الموثوقة رهن إشارة الزائر للتمكن من العودة إليها إذا اقتضى الأمر. هدفي الأسمى من التدوين هو ايصال المعلومة الموثوقة للباحث عنها بطريقة مبسطة ومفهومة، وشعاري على موقع ثقافتنا العامة هو الجودة والإخلاص والتفاني مهما كلفني ذلك من الجهد والتعب.
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -