أقسام الوصول السريع ( مربع البحث )

تقرير علمي حديث عن فوائد الجوز وأضراره للرجال والنساء

يعتبر الجوز من أقدم المكسرات، لذا فليس من المستغرب أن تسمع عن العديد من فوائده لصحتك. ويدعم هذه الحقيقة، الاكتشاف الأثري لقشور الجوز المتحجرة. فباستخدام تقنية التأريخ الكربوني، تمكن علماء الآثار من تأريخها قبل 8000 عام خلال العصر الحجري الحديث.


كما أشار التاريخ الروماني إلى أن هذا العنصرسُمِّي بالجوز الملكي لإلههم جُوفْ، وهذا يشير إلى تاريخ طويل ومثير للاهتمام عن هذا النوع من المكسرات.

فوائد الجوز


في الأصل من بلاد فارس، تم جلب الجوز إلى الولايات المتحدة من قبل الرهبان الفرنسيسكان في أوائل القرن التاسع عشر، ونما في وسط كاليفورنيا.


بغض النظر عن التاريخ والأصل وما الى ذلك، يسلط هذا المقال الضوء على الأمور التالية:


  • فوائد الجوز
  • فوائد الجوز للنساء
  • فوائد الجوز للرجال
  • فوائد الجوز للذكاء
  • كمية الجوز المسموح بها يوميا


فوائد الجوز


تشمل فوائد الجوز أنه يحتوي على مستويات عالية من L-arginine، وهو حمض أميني أساسي يتم تحويله إلى أكسيد النيتريك بمجرد دخول الجسم. ويلعب أكسيد النيتريك دورًا حيويًا في الوقاية من ارتفاع ضغط الدم عن طريق تنعيم وإرخاء الجدران الداخلية للأوعية الدموية.


إذا كان ارتفاع ضغط الدم منتشرا في عائلتك، فإن فوائد الجوز هي إحدى الطرق لتزويد الأوعية الدموية بأكسيد النيتريك الذي تحتاجه.


قد يكون الجوز مجرد جوز، لكنه يستحق التكسير، بسبب فوائده المضادة للشيخوخة. تشمل فوائد الجوز أنه يعتبر من أفضل 10 أطعمة مضادة للشيخوخة، بسبب محتواه العالي من الميلاتونين.


الميلاتونين هو هرمون تنتجه الغدة الصنوبرية في دماغنا والذي يُحفِّز النوم وينظمه. وبصرف النظر عن ذلك، فهو أيضًا أحد مضادات الأكسدة القوية، مما يساعد الجسم على مقاومة الإجهاد التأكسدي الذي تسببه الجذور الحرة.


من الحقائق المعروفة أن الجذور الحرة هي المسؤولة عن الشيخوخة المبكرة لبشرتنا، فضلاً عن كونها أحد العوامل المساهمة في العديد من الأمراض التنكسية في الجسم. ومن الجيد للأفراد الذين يقتربون من الأربعينيات من العمر الاستفادة منه.


هذا لأنه مع بلوغنا الأربعينيات من العمر، يبدأ إنتاج الميلاتونين لدينا في الانخفاض، وقد يؤدي هذا الانخفاض في هرمون النوم، والحماية المضادة للأكسدة إلى اضطرابات نمط النوم وتطور أضرار الجذور الحرة في السنوات القادمة.


الشيء الآخر الذي يجعل الجوز يستحق التكسير هو حقيقة أنه مليء بمركبات البوليفينول مثل حمض إيلاجيك وحمض الغاليك. حيث تقوم هاتين المادتين بتزويد الجسم بخط دفاع إضافي ضد الهجمات البكتيرية، والفيروسية، من خلال تعزيز نظام المناعة لدينا. ويعتبرالجوز غنيا بالمنجنيز والنحاس، وهما من مضادات الأكسدة القوية أيضًا.

بعد أن تعرفنا على فوائد الجوز العامة على الصحة والفرد، دعونا نقوم بتصغير دائرة البحث قليلا في هذه الفوائد، ونبين فوائد الجوز للنساء، فوائد الجوز للرجال، فوائد الجوز للذكاء.


فوائد الجوز للنساء


يمكنك إضافة الجوز المقرمش اللذيذ إلى أنواع الأطعمة التي قد تساعد في تقليل خطر الإصابة بسرطان الثدي. حيث تدعم دراسة صدرت مؤخرًا، أن أحد فوائد تناول الجوز كجزء منتظم من نظامك الغذائي كل يوم، هو أنه يمكن أن يقلل بشكل كبير من خطر الإصابة بسرطان الثدي.


يمكن أن يساعدك في مكافحة المرض بمجرد تشخيصك. إذ تشير الأرقام إلى أن واحدة من كل ثماني نساء ستتعامل مع سرطان الثدي على مدار حياتها.


تشمل مخاطر الإصابة بسرطان الثدي التي لا يمكنك السيطرة عليها عمرك، أو كونك أنثى، أو وجود تاريخ عائلي من المرض، أو عيب جيني، أو تاريخ الدورة الشهرية، أو تلقي العلاج بالإشعاع في سن مبكرة.


تحصل النساء بشكل عام على الآثار الصحية لفوائد الجوز، خاصة أولئك الذين يعانون من الخصوبة وزيادة الوزن، والذين يبلغون من العمر 40 عامًا (أو يقتربون من هذا السن).


هؤلاء هن النساء الأكثر عرضة للإصابة بحصوات المرارة. ووفقًا لدراسة صحة الممرضات، فإن النساء اللائي يأكلن الجوز أظهرن مخاطر أقل للإصابة بحصوات المرارة.


  • يساعد على تقليل مخاطر الإصابة بسرطان البروستاتا وكذلك سرطان الثدي. إذا كنت تتبعين نظاما غذائيا ثابتا يحتوي على الجوز كغذاء رئيسي، فإن نمو الأورام ينخفض إلى حد كبير. وتناوله يقلل من الإصابة بسرطان الثدي لدى النساء إلى النصف.

  • من فوائد الجوز للنساء أيضا، أنه يحتوي على مضادات الأكسدة مفيدة للبشرة والجسم والعقل ولها فوائد قوية. مضادات الأكسدة الفريدة والقوية متوفرة فقط في عدد قليل من الأطعمة التي يتم تناولها بشكل شائع. وهذا النوع من المكسرات الشبيهة بالدماغ هي واحدة منها.

  • من المثير للاهتمام أن الجوز هو أيضًا مصدر غني بشكل خاص من فيتامين E، وقد يكون مزيجًا من الدهون الجيدة والفيتامينات المفيدة التي تجلب فوائد للنساء فيما يتعلق بسرطان الثدي.

  • يعتقد الباحثون أن هذا يستدعي توصية بإضافة الجوز إلى النظام الغذائي الخاص بالنساء بشكل يومي.

  • يمكن استخدام مسحوق هذا النوع من المكسرات في العديد من المجالات الأخرى، مثل تلميع المعادن، وكعازل حراري في مخاريط الأنف الصاروخية، وكَمُكَوِّن غامض وسري في مستحضرات التجميل النسائية.

  • مجهز بالمعادن والفيتامينات للمساعدة في توهج البشرة وشبابها. هذا هو السبب في أن زيت الجوز موصى به للبشرة التي لا تشوبها شائبة. حيث أن مضادات الأكسدة الموجودة فيه مفيدة في محاربة التجاعيد لتعزيز صحة الجلد. تم استخدامه أيضًا لعلاج مشاكل الجلد مثل الصدفية عن طريق تطبيقه موضعيًا أو استخدام زيته مباشرة على الجسم.

فوائد الجوز للرجال


تختلف القضايا الصحية إلى حد ما بين الرجال والنساء. لقد قرأنا الكثير عن النظام الغذائي والتغذية للنساء، لذلك أعتقد أن الوقت قد حان لإلقاء نظرة على الرجال! إذن، إليك فوائد الجوز للرجال.


تشمل فوائد الجوز للرجال، أنه يحتوي على نسبة عالية من البروتين والمعادن. وما يجعله يستحق التكسير هو حقيقة أنه يمكن أن يقلل من خطر اكتساب أرطال غير مرغوب فيها من الدهون، ويساعد على خفض نسبة الكوليسترول الضار في الدم.


محتوى الريسفيراترول من الجوز هو مفتاح فوائد فقدان الوزن. اكتشف العلماء أن ريسفيراترول، وهو مادة كيميائية نباتية موجودة في الجوز والعنب، ينشط الجين SIRT1، والذي بدوره يزيد من معدل التمثيل الغذائي في الرجل. مما يجعله يحرق المزيد من السعرات الحرارية.


أظهرت الدراسات العلمية أن الرجال الذين يتناولون الجوز مرتين على الأقل في الأسبوع هم أقل عرضة لزيادة الوزن من أولئك الذين لم يأكلوه على الإطلاق.


ثبت أن هذا النوع من المكسرات، يحسن الخصوبة والصحة الإنجابية. حيث أجرت المجلة الطبية "بيولوجيا الإنجاب" دراسة على 117 رجلاً يتمتع بصحة جيدة، ووجدت أن تناول حوالي نصف كوب من الجوز كل يوم، ينتج عنه زيادة في الدهون الصحية في مجرى الدم ويحسن بشكل كبير صحة وحيوية الحيوانات المنوية.


يحتوي على خصائص طبية لتحسين الصحة الإنجابية لدى الرجال. لقد وجد أن له تأثيرات كبيرة على خصوبة الذكور مثل جودة الحيوانات المنوية، والحركة، والتشكل، وحيوية الحيوانات المنوية.


تمت دراسة استهلاك النظام الغذائي على النمط الغربي الذي يحتوي على 75 جرامًا من الجوز يوميًا للمساعدة في ضعف الانتصاب لدى الرجال. كما أثبتت دراسة أن الجوز قادر على تقليل مخاطر الإصابة بسرطان البروستاتا لدى الرجال، والسرطان عامة.


فوائد الجوز للذكاء


ما هي فوائد الجوز للذكاء.هناك من يعتقد أن الجوز غذاء للدماغ نظرا لخصائصه الطبية، وبِنْيته التي تشبه شكل الدماغ، مما يجعله يطلق عليه "رمز الذكاء"، ويُعتقد أنه يعزز الفكر.


تدعم دراسة حديثة من مجلة "Food and Function" أن الجوز هو أصح أنواع المكسرات. قام الباحثون بتقييم تسعة أنواع من المكسرات النيئة والمحمصة ووجدوا أن الجوز يحتوي على أعلى مستويات ونوعية مضادات الأكسدة، التي تعمل على تحييد الآثار الضارة للأكسجين في الدماغ.


يقدم الجوز الإنجليزي فوائد قوية لصحة الدماغ. فقد نُشرت دراسة بعنوان "دور الجوز في الحفاظ على صحة الدماغ مع تقدم العمر" في مجلة التغذية. وكتب الباحثون أنه لا يقلل من الحمل الالتهابي على خلايا الدماغ فحسب، بل إنه يحسن أيضًا التواصل والاتصال بين خلايا الدماغ نفسها، مما يساعد في الحفاظ على صحة الدماغ الجيدة مع تقدم العمر.


كمية الجوز المسموح بها يوميا


ينتمي الجوز إلى عائلة صحية من المكسرات التي تتكون من الكاجو، والمكسرات البرازيلية، والبندق، والجوز البقان، والفستق، وما إلى ذلك. والمكسرات التي على شكل دماغ، صحية ومليئة بجميع العناصر الغذائية الأساسية التي تُزرع في الطبيعة الأم.


يحتوي على العديد من مضادات الأكسدة القوية والفريدة من نوعها التي لا تتوفر إلا في الأطعمة النادرة. وتعالج هذه العناصر الغذائية المشاكل الشديدة إلى الطفيفة التي تؤثر على الصحة العامة للإنسان.


في كثير من الأحيان، يكون الطعام البسيط قويا بدرجة كافية بحيث يمكنك الحصول على أفضل ما في الأمر مرة واحدة. فعلى الرغم من صغر حجمها، إلا أنها محملة بالأحماض الأمينية التي تقدم فوائد متعددة للأوعية الدموية.


لكن رغم ذلك فتناولها بكميات كبيرة في اليوم، يعتبر خطرا على الجسم. ترى ما هي كمية الجوز المسموح بها يوميا؟


دعنا أولا نتعرف على القيم الغذائية للجوز، والتي ستحيلنا الى الكمية النهائية التي يمكننا تناولها يوميا.


القيم الغذائية للجوز


أجرى العديد من الباحثين العديد من قواعد البيانات الغذائية الوطنية وأبلغوا عن بحث شامل حول القيم الغذائية للجوز. تم التوصل الى أن الجوز يحتوي على أحماض أوميغا 3 الدهنية مع السيلينيوم واليود المسؤولة عن وظائف الدماغ المثلى.


تحتوي أونصة واحدة من الجوز على القيم الغذائية التالية :


  1. 4 جرامات من الكربوهيدرات.
  2. 30 جرامًا من السعرات الحرارية للطاقة.
  3. 4 جرامات من البروتين.
  4. 18 جرامًا من الدهون (بما في ذلك الدهون المشبعة وغير المشبعة).
  5. 20 مجم من فيتوستيرول.
  6. 2 جرام من الألياف الغذائية.
  7. يحتوي أيضًا على الكاروتينات مثل زياكسانثين ولوتين وبيتا كاروتين.


يحتوي على معادن مثل الصوديوم والسيلينيوم، والنحاس والكالسيوم والبوتاسيوم، والمنغنيز والزنك والمغنيسيوم، والحديد والفوسفور.


تم تجهيز الثمار بالعديد من الفيتامينات، مثل الريبوفلافين، وفيتامين A، والنياسين وفيتامين هـ، وفيتامين ج، وفيتامين ك، وحمض البانتوثنيك، وفيتامين ب 12 وحمض الفوليك، والثيامين، وفيتامين ب 6.


الجوز خيار رائع، لكن يعتقد الكثير من الباحثين أن أونصة واحدة هو حجم الحصة اليومية. هذا يعادل حوالي 6 حبات جوز. هذا النوع من المكسرات لا يصدق، لأنه يحتوي على الألياف والبروتين ومغذيات أوميغا 3. ويمكن أن تساعدك هذه الوجبة الخفيفة المحمولة واللذيذة على خفض نسبة الكوليسترول لديك والنوم بشكل أكثر صحة.



وفي الأخير، كل هذه الفوائد الصحية ستجعلك بالتأكيد تذهب للجوز. فهو لا يوفر العناصر الغذائية الأساسية التي تساعد على تعزيز صحة العقل والجسم فحسب، بل يعزز أيضًا طول العمر.


كل هذا يجعل فوائد الجوز تستحق الإلتفاتة. ومع ذلك، هناك عيب واحد، لأنه لا ينصح به للأفراد الذين لديهم حساسية معروفة تجاهه، أو لأي مكسرات في هذا الشأن.


رد الفعل التحسسي للمكسرات هو نتيجة سوء تفسير جهاز المناعة لدينا لبروتينات الجوز كجسم غريب. ومع ذلك، يمكنك استخدام بذور الكتان بدلاً منه، لأنها تقدم نفس الفوائد.


المراجع :

  1. معلومات عن الجوز من موقع ويكيبيديا.
  2. tree and nut-britanica.
  3. 13 Proven Health Benefits of Walnuts-healthline.
  4. What are the health benefits of walnuts?medicalnewstoday.

تعليقات
`+randHTML}



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-