القائمة الرئيسية

الصفحات

بوليود,اسرار مركز صناعة الافلام بالهند

مركز بوليود

 عندما تأتي كلمة بوليود على لسانك،فاول ما يتباذر الى ذهنك هو ثقافة الهند وافلام الرومانسية،والغناء والرقص،فبوليود كلمة مشتقة من اسم بومباي ومحاكاة للاسم الامريكي العالمي هولييود لانتاج الافلام.

بوليود باللغة الهندية مصطلح شائع يستعمل لصناعة الافلام الهندية،وجعلها تنافس المؤسسة الكبرى للانتاج في الولايات المتحدة الاميركية،لكن هذا التقليد في الاسم نتج عنه ثاني اكبر مؤسسة لانتاج الافلام في العالم،والتي اعطت للساحة الفنية والسينمائية نجوما ومشاهير.

بدأ انتاج الافلام في بوليود منذ ثلاثينيات القرن الماضي،رغم ثأثرها بالصخب والفوضى التي عمت العالم آنذاك،بسبب ظروف الحرب العالمية الثانية، والانقسامات التي حدثت في الهند،بانتاج مايزيد عن 50 فيلما في السنة والتي يطغى عليها طابع الرومانسية،وقصص الحب.

بعد ذلك عادت بوليود الى الاستقرار الذاتي ومحاولة التجديد السينمائي،فزادت نسبة انتاج عدد الافلام الى 200 فيلم في السنة،حيث ظهرت قصص المغامرة والاكشن والعصابات،في التسعينيات. 

عالم بوليود

يمكن التحدث عن بوليود في اربعة اجزاء رئيسية،تمثل القلب النابض لها وسببا الى شهرتها،والاعمدة الاساسية فيها،وذلك يكمن في تاريخ بوليود،افلام بوليود،ممثلي وممثلاث بوليود،مشاكل بوليود.

يبدأ تاريخ بوليود اواخر القرن التاسع عشر بأفلام الابيض والاسود،ودون اكتساب اي شهرة تذكر،لكن مع دخول القرن العشرين بدأت المؤسسة السنيمائية باكتساب مكانتها في قلوب الشعب الهندي،واول فيلم اكتسب شهرته على الصعيد الوطني اضواء الدنيا للمخرج ardshare irany سنة 1931.

بعد ذلك بدأت في الظهور من خلال افلام الثورة،والتي تعبر عن الواقع المعيشي انذاك، وتحمل في طياتها جزءا كبيرا من الثقافة الهندية.

اصبح انتاج الافلام في بوليود الهند،امرا يقتصر على الواقع الهندي المعاش،مما اعطى انطباعا للناس بكثرة السيناريوهات المتكررة،والوقائع المعاد تمثيلها،ليلجأ صناع الافلام في الهند الى التغيير المفاجئ في السبعينيات،والذي يتناول القصة الرومانسية وافلام الحب والتضحية.

وهذا ما أكسبها نجاحا باهرا وشهرة تجاوزت الحدود الوطنية، لتصل الى الدول المجاورة، والتي من طبيعة الحال تفهم اللغة الهندوسية،اذ كانت اللغة الرسمية لجميع افلام بوليود.

 في التسعينيات،دخلت الافلام الهندية المجال العالمي،بلون مغاير تماما لما كانت عليه،وبداية طرح قصص المغامرة والبطولة والرقص والغناء،مع ادراج اللغة الانجليزية في بعض الافلام.

ثم ظهرت بوليود بشكل رسمي،وفني،واحترافي في انتاج الفيلم في بداية القرن الواحد والعشرين،بأفلام تمزج بين القصة القديمة والجديدة،حيث ظهرت افلام تتناول الواقع المعيشي في الهند،بطريقة بطولية يطغى عليها المشهد الرومانسي،مع ادخال بعض مشاهد الخيال التي لاقت استحسانا من محبي افلام بوليود.

افلام بوليود :

لا يمكن التحدث عن الافلام التي تنتج في بوليود كل سنة،وذلك لكثرثها وتنوعها واختلاف اللغة بها،اذ تنتج السينما الهندية اكثر من 2000 فيلم في السنة،ويهيمن مركز صناعة الافلام بوليود على ما يقارب 50 بالمئة منها.

1-افلام بوليود بالأبيض والاسود

اول فيلم في تاريخها كان هو راجا هاريشاندرا سنة 1913,للمنتج دادا ساهب فالكي،ثم تلاه فيلم اضواء الدنيا سنة 1931,للمخرج اردشير ايراني،وفي سنة 1937 اخرج اول فيلم ملون في بوليود،بعنوان كيسان كانيا.

لم تكتسب الافلام السينمائية الهندية الملونة طابعا احترافيا،الا بعد سنة 1950 وذلك لكثرة الافلام المنتجة بالابيض والاسود.

2-افلام بوليود الملونة

في التسعينيات من القرن الماضي،بلغت بوليود رقما قياسيا في صناعة الافلام بما يعادل 1000 فيلم في السنة،وظهرت افلام المزج بين المغامرة والرومانسية والخيال،والتي اكتسبت شهرتها الكبيرة داخل الهند وخارجها،كفيلم من انا بالنسبة لك سنة 1997,وفيلم العروس للشجاع سنة 1995,واللذين عبرا عن النظرة الهندية للحب والرومانسية،وأشهرا ثقافة الهند من خلال الرقص والغناء.

وفي سنة 2000 دخلت بوليود الشهرة العالمية،بأفلام من الطراز العالمي والمنافس بقوة لمركز صناعة الافلام هولييود،مثل ديفداس وكويلا للمثل شاروخان.

ممثلات بوليوود ونجومها:

في الجزء الخاص بالممثلين،سنذكر فقط الاشخاص الذين كانت بوليود سببا في شهرتهم ونجوميتهم،وأكسبتهم مكانة مرموقة في السينما العالمية،وادخلتهم الى قلوب المحبين بطريقة او بأخرى.

1-نجوم بوليود الاوائل

بداية نجاح الممثلين في بوليود كانت مع الممثل ديف اناند وراج كابور وديليب كومار،في فترة الافلام الهندية الملونة،اما في الممثلاث فنجد الشهرة انذاك تميل الى الممثلة مادوبالا،والممثلة مينا كوماري، وروتان،ونرجس.

في فترة السبعينيات نجد الممثل دارمندرا وراجيش خانا،والممثل اميتاب باتشان في الثمانينات،وانيل كابور،اما فيما يخص ممثلاث بوليود في هذه الفترة،هناك الممثلة هيما ماليني،وجايا باتشان.

2-نجوم بوليود الجيل المتوسط

اما في الفترة الاخيرة من السينما الهندية،يبدأ تلألأ نجم عائلة خان،بالممثل امير خان، وشاروخان،وسلمان خان في افلام الاكشن،ثم اكشاي كومار في افلام الكوميديا،وظهرت الممثلة مادهوري ديكشيت،وشاولا،وكاجول.

نجوم بوليود

ما اعطى لمؤسسة بوليود الثباث في المركز الثاني عالميا من حيث صناعة الافلام،هو نجاح الافلام الجديدة بوجوه جديدة،وطريقة تمثيل افضل وحوار تطغى عليه اللغ الانجليزية،ونذكر في هذه الفترة الممثل هيريثيك روشان،ورانبير كابور،ورانفيير سينغ،وارجون كابور،والممثل فارون دافان.

اما صنف ممثلاث بوليود في هذه الفترة فقد ظهرت نجومية الممثلة بريانكا شوبرا،وديبيكا بادوكون،واشواريا راي،وكارينا كابور،وكاترينا كييف،وراني موخيرجي.

هؤلاء الممثلين والممثلاث كانت بدايتهم من بوليود،ولا زال اغلبهم يحصل على الجوائز السنوية للفيلم،ويشارك في مهرجانات السينما العالمية باسم بوليود،ومازال دخلهم الوحيد من الافلام،الا القلة القلائل من طبيعة الحال،الذين خرجوا على نطاق الهند،واصبحوا يأخذون ادوارا رئيسية في الافلام الاميركية والاجنبية،كأشواريا راي ورانبير كابور،اللذين قد تراهم بكثرة في النسخة الاجنبية.

3-نجوم بوليود الجيل الجديد

نذكر ايضا فئة عريضة من الممثلين الاناث والذكور الذين ظهروا في بوليود مؤخرا،او بدأوا يرسمون طريقهم من خلالها،عن طريق اتخاذ القدماء قدوة لهم ونموذجا يحتدى به.

ممثلاث بوليود

ومن هؤلاء الممثلين نذكر الممثلة زارين خان،وشريا ساران،وسونام كابور،ويامي غوتام،وفيديا بالان،والممثلة اسين ثوثوموكال، ونجد ايضا اديتيا بانشولي،واديتيا روي كابور،ارباز خان،اشيش شارما،وامريش بوري،أمجد خان.

مشاكل بوليود :

تتمثل جميع مشاكل بوليود في اربعة اسباب رئيسية،تواجه صناعة الافلام في السينما الهندية،وتهدد جميع الشركات بالافلاس والتراجع من حيث المرتبة العالمية.

1-التمويلات

ان اول مشكل تعاني منه بوليود هو التمويل،حيث تجد الافلام الهندية صعوبة في ايجاد ممون حقيقي يستثمر امواله في مثل هذه المشاريع،وذلك لان الحكومة في الهند منعت التمويلات البنكية،مما دفع الكثير من المخرجين والمنتجين الى تمويل افلامهم من مالهم الخاص.

لكنه مع ذلك يكسبون ارباحا طائلة من العائدات على هذه الافلام،حيث يبلغ اجمالي عائدات السينما الهندية وخاصة بوليود،نحو 4 مليار دولار في السنة،مما يتيح الفرصة لصناع الفيلم ويشجعهم على الاستمرار.

2-القرصنة

المشكل الثاني الذي تعاني منه بوليود هو القرصنة،حيث تجد معظم الافلام الهندية تخرج الى العلن حتى قبل مرورها من دور السينما،ونجد الامثلة الكثيرة في باكستان التي منعت تدفق الانتاج الفني الهندي الى اراضيها.

والاكثر صعوبة لمنتجي الفيلم في بوليود هو كثرة مافيات القرصنة في المجال،حيث تصادر الحكومة الهندية اكثر من 10 مليون قرص مزور في السنة لافلام مازالت تعرض في دور السينما.

3-التغيير

من مشاكل بوليود ايضا،رغبة الجمهور في التغيير،ومللهم من القصة الرومانسية وقصص الخيال والحب،مما يطرح اشكالا امام صناع الافلام في بوليود لايجاد السيناريو المناسب والذي سيحقق النجاح المنتظر،ونجد في السينما الهندية انتاج افلام تعد فاشلة في الاونة الاخيرة،بسبب رفضها وعدم اقبال الناس عليها.

4-الاحتكار في بوليود

مشكل اخر يواجه عالم بوليود وهو الاحتكار،وعدم تكافؤ الفرص والمحسوبية،بحيث يعتبر مركز انتاج الافلام في الهند،مقتصرا على نفس الوجوه والمخرجين،وبذلك نفس الحركات الثمثيلية،والسيناريوهات المكررة.

وتعتبر معظم ممثلاث بوليود،الوجه الحقيقي للمحسوبية،حيث تقاس الافلام بمدى جمال البطلة ومدى علمها بمقاييس الرقص والغناء على ايقاع البلاي باك،اذ تترك الكثير من خريجات معاهد التمثيل،وتؤخذ فنانات الرقص والعروض الترويجية،كالازياء والجمال والاشهارات.

ممثلاث بوليود

بلغت بوليود ذروتها في انتاج الافلام سنويا،حيث اصبحت تفوق مركز هوليود بما يزيد عن 900 فيلم سنويا،الا انها ما زالت في المركز الثاني عالميا،لكثرة اقبال الجماهير على الانتاج الامريكي،ولكثرة الافلام التي لا تحقق النجاح المرتقب،وايضا للمشاكل الذي اتينا الى ذكرها.



هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

أبرز العناوين