القائمة الرئيسية

الصفحات

عجائب الدنيا السبعة،وما يتهرب العلماء من الاعتراف به

 الكثير منا يعتقد ان عجائب الدنيا السبعة هي تلك التي تذكرها المراجع الحالية،والتي تتمثل في سبعة عجائب قديمة وسبع اخرى جديدة بالاضافة الى سبع عجائب طبيعية،ولعلك بحثت عن اصل هذه العجائب لتجد ان القاسم المشترك بينها هو اجماع الباحثين،تصويت الجمعيات،او بعض الامور البسيطة التي رشحتها لتكون من العجائب.

عجائب الدنيا السبعة

ما لا يعلمه الكثير  من هؤلاء الناس المساكين ان العجائب هي تلك التي يتعجب الناس كلهم منها بدون استثناء،وبالنظر الى عجائب الدنيا السبعة القديمة منها والجديدة المصنفة من قبل الباحثين والعلماء والمنظمات،فلا واحدة منها تعتبر أعجوبة او تطابق أوصاف وشروط الأعجوبة.

عجائب الدنيا السبعة القديمة

سنبدأ بسرد عجائب الدنيا السبعة بالترتيب،والتي تتوفر فيها الشروط الكاملة،لكن بعد ان نعطي دلائل عن كل صنف من عجائب الدنيا السبع المصنفة حاليا ونذكر السبب الواضح لعدم توفرها على شروط الاعجوبة.

عجائب الدنيا السبعة القديمة

اهرامات الجيزة :

صنف قدماء عصرنا هرم خوفو كأول اعجوبة من عجائب الدنيا السبعة،والمتواجد في القاهرة الجديدة بمصر وبالضبط في محافضة الجيزة.هرم خوفو بارتفاع  146م عن سطح الارض ويحمل في طياته اكثر من مليوني حجر،وزن كل واحد منها يبلغ من طن الى 8 اطنان ويمثل قوة الحضارة الفرعونية.

وبالفعل لا يختلف اثنان على انه اعجوبة العصر،لكونه اقدم بناء انساني باق في الوجود ولضخامته وطريقة بناءه وحتى مدة بنائه التي تجاوزت 20 سنة في عهد الملك الفرعوني خوفو الذي حكم الحضارةالمصرية 2560 قبل الميلاد.

الامر الواضح في الاهرامات كلها وليس فقط هرم خوفو انها لم تكن البتة أعجوبة الناس في ذلك العصر الفرعوني قدر ماهي اعجوبة في عصر الاجيال بعدهم ،بل هي مجرد مقابر للملوك الفراعنة وبيت لهم في الحياة الاخرى حسب معتقداتهم.فهي بذلك ليست من عجائب الدنيا السبعة لانها ليست اعجوبة للناس بدون استثناء.

حدائق بابل المعلقة :

صنفت الحدائق الملكية للملك نبوخذ نصر الثاني من عجائب الدنيا السبعة،وذلك لضخامة اسوارها التي يبلغ طولها حسب بعض الروايات  90 كيلومتر وعرضها 24م وارتفاعها عن سطح الارض 97م.وذكرت المراجع ان الاسوار تحوي داخلها معابد وتماثيل من ذهب وفضة،وانها تأسر قلوب الزائرين وقد بصمت مكانتها في التاريخ بعد  اخذها الزلزال 2000 سنة قبل الميلاد.

الكل يتفق على ان حدائق بابل المعلقة اعجوبة في عصرنا لعدة اسباب،لكن السبب الرئيسي الذي يمنعها من الدخول في تصنيف عجائب الدنيا السبع هو زوالها،فالاعجوبة كي تكون اعجوبة بالفعل يجب ان تكون اعجوبة عصرها وتكون باقية في الوجود.

تمثال زيوس :

بني تمثال زيوس سنة 430 قبل الميلاد وذلك تكريما للاله زيوس الذي كان يعبده اليونانيون في ذلك العصر،وقد بناه النحات فيدياس ومعاونوه في المدينة اليونانية اوليمبيا،ويبلغ ارتفاعه 12 مترا على قاعدة من الخشب.تمثال زيوس يحمل ثقافة اهل اليونان حيث تشكل جسمه من الذهب الخالص والعاج،ويحمل في يده صولجانا ضخما وبالاخرى شكلا هندسيا لالهة النصر الاغريقية والمعروفة في التاريخ بنايك.

وقد صنف من بين عجائب الدنيا السبعة لضخامته وطريقة نحته.لكنه لا يتوفر على الشروط الكاملة للتصنيف،لانه لم يكن اعجوبة عصره ولا معلمة خالدة.

هيكل ارتميس :

يعود تاريخ هذا الهيكل الى  600 سنة قبل الميلاد،حيث كان ركيزة للمعبد في الحضارة الهلنستية وبالضبط في مدينة افسوس التي تتواجد حاليا في تركيا.هيكل ارتميس الذي يعتبره البعض من عجائب الدنيا السبعة، كان كله مصنوعا من الرخام ويحتوي على الكثير من الاعمدة التي يبلغ عددها 36 عمودا.

لكنه اندثر في القرن الثاني قبل الميلاد فرغم المحاولات الكثيرة لاعادة بنائه التي لم تكلل بالنجاح لم يعد بعض الاثار المتواجدة حاليا في متحف لندن في بريطانيا.الهيكل لا تتوفر فيه شروط الاعجوبة  ايضا.

ضريح موسولوس :

اعتبر من عجائب الدنيا السبعة،حيث بني تكريما وشكرا لحاكم اقليم كاريا لبنائه مدينة هاليكارناسوس،اذ سيكون مقبرته وضريحه الذي سيدفن فيه.يحتوي على قاعة توجد فيه مقبرة الحاكم وهرم يتوفر على 24 درجة،ويبلغ ارتفاع الضريح اكثر من 40 مترا عن سطح الارض،لكنه وبكل بساطة لا تتوفر فيه شروط الاعجوبة.

تمثال رودس :

تختلف الحكايات عن سبب بناء هذا الثمثال لكن تبقى القصة الواردة عن الحضارة الهلنستية،والتي تؤكد بناءه من طرف جنود رودس في جزيرة رودس اليونانية لشكر اله الشمس هيليوس على مساعدتهم للفوز بالحرب في اعتقادهم  والتي كانت بينهم وبين انتجونيوس المقدوني والتي استمرت سنة كاملة،الى ان ارسل ملك مصر بلطيموس المساعدات لهم ليفوزوا بالحرب.

بالفعل ثمثال رودس من اضخم الثماثيل على وجه الارض،لكنه لم يدم الى عصرنا هذا لنتعجب له حيث ضربه زلزال ادى الى تحطمه.

منارة الاسكندرية :

من اعظم الصروح التي بناها الانسان يوما،منارة الاسكندرية بنيت في عهد ابن بلطيموس حاكم مصر واستمرت الاشغال فيها لاكثر من 30 سنة في جزيرة فاروس بمحافظة الاسكندرية،وقد كان سبب البناء استكمالا لمشروع بلطيموس الذي كانت رغبته بناء منارة كبيرة على هذه الجزيرة.

يبلغ ارتفاعها 91 مترا عن سطح الارض وتضاء يوميا بأشعال النار عليها،لكن المنارة لا تستوفي الشروط لتكون من عجائب الدنيا السبعة نظرا لكثرة الزلازل التي فتكت بها على مر السنين ولم يتبقى منها الا الحطام.

عجائب الدنيا السبعة الجديدة

الغريب في الامر ان الحكومات والمنظمات بعد فقدان معظم عجائب الدنيا السبعة التي ذكرناها سالفا،أخذت المبادرة لعقد التصويت العالمي سنة 2007م على عجائب دنيا اخرى جديدة متجاهلين تماما عجائب الدنيا الحقيقية.صوت اكثر من 100 مليون شخص حول العالم على سبع صروح ومعالم لتكون عجائب الدنيا السبع الحالية.

عجائب الدنيا السبعة الجديدة

تشيتشن ايتزا :

مدينة مكسيكية،يحكى انه تم بنائها في عهد حضارة  المايا التي كانت تتواجد بشبه جزيرة يوكاتان المكسيكية،وصنفت من عجائب الدنيا السبعة حاليا لانها تحمل ثقافة شعب المايا في الفنون والزخرفة والبناء،مدينة ضخمة تحمل في طياتها ثقافات عالمية اثر تعدد الحضارات التي مرت عليها.

لكن لم اعلم حتى السبب الكفيل باختيارها اعجوبة،فتشيتشن ايتزا مجرد مدينة لها تاريخ كباقي المدن في العالم.

تمثال المسيح الفادي :

معلمة تاريخية بالبرازيل وبالضبط في ريو دي جانيرو،تمثال ضخم بني في القرن التاسع بفكرة من القس بيدرو ماريا بوس المسيحي كدلالة على الدين المسيحي في البرازيل انذاك،وخصوصا بعد الحكم الجمهوري في البرازيل وفصل الكنيسة عن الدولة.

تمثال المسيح الفادي من المعتقدات الدينية للشعب البرازيلي في القرن 19,ويبلغ ارتفاعه عن سطح الارض 38 مترا،لكنه يبقى صرحا عاديا ومعتقدا لحضارة واحدة وليس اعجوبة الجميع.

الكولوسيوم :

مدرج يبلغ طوله حوالي 190 متر وعرضه  155مترا،ويعتبر من اعظم مابني في عهد الامبراطورية الرومانية بمدينة روما، مدج الكولوسيوم يحتوي على ساحة كبيرة تقام فيها العديد من الانشطة السينمائية والرياضية والثقافية،ويستقبل اكثر من 3 ملايين زائر سنويا.

وكذلك اعتبره المصوتون من عجائب الدنيا السبعة لسبب مجهول ايضا،فقط مجرد تصويت لا غير.

سور الصين العظيم :

في الحقيقة، اعتبار سور الصين العظيم من عجائب الدنيا السبعة امر وارد في عصرنا هذا بالنظر الى الصروح التي ذكرناها سالفا،فهو افضل منها واضخم وله تاريخ عريق.

بني هذا الصرح التاريخي 200 سنة قبل الميلاد في عهد الامبراطور الصيني تشين شي هوانغ بغرض صد الهجمات العدوانية للحضارة الصينية من جهة الشمال،ويبلغ طوله 9 كيلومتر تقريبا ويمتد عرضه الى اكثر من 10 جدران منفصلة عن بعضها وتم تحصينها بالحجر الصلب.

واستمر هذا السور في الصمود الى حين غزو المانشو للحضارة الصينية في القرن 16 بعد الميلاد،حيث سقطت منه بعض الجدران المتأكلة.وقد تم ترميمه حاليا، لكن يبقى سور الصين العظيم معلمة تاريخية تدل على حضارة صينية قديمة وليس اعجوبة للبشر اجمعين.

ماتشو بيتشو :

مدينة كبيرة بين سلاسل جبال الانديز بالبيرو،وتشهد على حضارة الانكا وثقافتهم وتقدمهم في مجال الهندسة المعمارية والري والزراعة.اعتبرها التصويت العالمي سنة 2007م من عجائب الدنيا السبعة لتاريخها وعلوها المرتفع ومساحتها الشاسعة،حيث بنيت بأحجار ضخمة ومتراصة فوق بعضها دون الحاجة الى مواد تصل بينها.

الجدير بالذكر ان مدينة ماتشو بيتشو رغم تواجدها من القرن 15م الا ان اكتشافها كان في القرن 18م.واعترفت بها البيرو رسميا كمدينة بيروفية،ليتم اعتبارها من المواقع الثراثية وجزء من ثقافة العالم من قبل منظمة اليونيسكو.الا انها لا ترتقي الى مستوى الاعجوبة فهناك العديد من المدن التي تضاهيها تاريخا وشكلا ومساحة وهندسة في العالم.

البتراء :

مدينة متواجدة بدولة الاردن، ووتحمل في طياتها تاريخا عريقا للانباط وبذلك دليلا شامخا على الثقافة العربية،حيث اعتبرت في ذلك العهد عاصمة للانباط العرب ووجهة اقتصادية واجتماعية مهمة.

فتم بناء المنازل والمعابد والمقابر بين الحجارة الرملية،والصخور الصلبة وابدعوا في رسم معالم المدينة بهندستهم المعمارية الفريدة التي لازال يشهد لهم بها التاريخ.لكن ايضا لا تعتبر من عجائب الدنيا السبعة للاسباب السالفة الذكر (مجرد مدينة لها تاريخ وثقافة ودليل على تكيف شعب مع اجواء عصره ومكان عيشه).

تاج محل :

ضريح تاج محل بني في عهد الامبراطور المغولي شاه جهان بمدينة اغرا بولاية اتر برديش بالهند،تعبيرا لحب الامبراطور لزوجته الفارسية ممتاز محل،وقد شيد بطريقة احترافية مازالت تشهد له الثقافة الهندية على الابداع في النحت والتصميم الهندسي. 

واعتبره التصويت العالمي 2007 من عجائب الدنيا السبعة ربما لاحياء ثقافة الحب في الهند والهروب من الاعتراف بعجائب الدنيا الخالدة والتي سيأتي ذكرها.

عجائب الدنيا السبعة الطبيعية

بعد التصويت على سبع عجائب جديدة،واختيارها من قبل ملايين الاشخاص حول العالم ،تذكرت المنظمات العالمية المتخصصة في هذا المجال كالحركة العالمية نيو واندارز(new wonders),انها اخطأت ربما واستثنت من القائمة هرم خوفو بالجيزة المصرية.

لانه مازال قائما وشاهدا على نفسه بالتاريخ العريق وبقوة الحضارة الفرعونية،ومازال مؤهلا للحضور بين قائمتها الجديدة لعجائب الدنيا السبعة.فاتخذ القرار منحى اخر وطريقا مختلفا،باتخاذ نوعين من العجائب في الدنيا،نوع أثري تدخلت فيه ايادي الانسان،ونوع اخر طبيعي لم يتدخل فيه الانسان بل يقتصر على الطبيعة فقط،ليتم الهروب من الاعتراف بالعجائب الحقيقية من جديد.

عجائب الدنيا السبعة الطبيعية

1-الاخدود العظيم :

موقع اثري ومنتزه طبيعي بولاية اريزونا الامريكية،يستقطب عدد كبير من السياح الاجانب ويعبر على مدى روعة المنظر على نهر كولورادو.

2-بركان باريكوتين :

بركان بولايةميتشواكان الغربية بالمكسيك،انبثق حديثا في عام 1943 وأودى بالكثير من المنازل والقرى المجاورة لقمة تانسيتارو بالمكسيك.

3-الشفق القطبي :

في نقطة تصادم القطب الشمالي والجنوبي للكرة الارضية،تتواجد ظاهرة اورورا،وهي عبارة عن تصادم الجزيئات المنبثقة من الغلاف الجوي المحيط بالشمس والجزيئات الغازية للغلاف الجوي المحيط بالارض،لتتكون بذلك اشعة ملونة خلابة وغريبة تختلف باختلاف نوع الغازات المنبثقة ويطغى عليها اللون الاخضر والبنفسجي.

4-شلالات فيكتوريا :

بارتفاع  108 امتار وعرض كيلومتر ونصف تمتد شلالات فيكتوريا المتواجدة على نهر زمبيزي بجنوب افريقيا،والتي تعطي للزائر انطباعا جميلا على  مدى روعة المكان.

5-مرفأ ريو دي جانيرو :

يتواجد مرفأ ريو دي جانيرو او خليج غوانابارا بالبرازيل،ويمتد على مساحة شاسعة،حيث يعتبر اكبر خليج في العالم نسبة الى كمية المياه التي تتدفق منه.

 6-الحاجز المرجاني العظيم :

يضم هذا الحاجز اكثر من 600 جزيرة استوائية وما يعادل 900 جزيرة مختلفة ويتواجد باستراليا في الجهة المقابلة لساحل كوينزلاند،الحاجز المرجاني يعتبر من اكبر المناطق احتواءا للكائنات الحية سواء البرية منها او البحرية،ويعد من اكبر الانظمة للشعاب المرجانية في العالم،وبمساحة شاسعة تزيد عن 340 الف كيلومتر.

7-جبل ايفرست :

الجميع يتوفر على معلومات عن جبل ايفرست،فهو اكبر قمة في سلسلة جبال الهيمالايا بارتفاع يبلغ 8 كيلومتر،ويستقطب الكثير من رواد ومحبي التسلق رغم وعورته وقوة العوامل الطبيعية المحيطة به كالرياح والثلوج وما الى ذلك.

عجائب الدنيا السبعة الحقيقية :

عندما نود التحدث عن عجائب الدنيا السبعة فيجب ان نذكر ما نتعجب له نحن في عصرنا هذا  وما يتعجب له اسلافنا واسلاف اسلافنا،وسيتعجب له اجيال من بعدنا الى ان يرث الله الارض ومن عليها.هذا هو المعنى الحقيقي للعجائب وليس ما شيدته الحضارات على مر العصور من مدن ومأثر ومقابر وثماثيل.

فثراث الانسان ليس اعجوبة ابدا بل هو ثقافة تعبر عن طريقة عيش امم قبلنا ومعتقداتهم ومدى قوتهم.فلا وجود لعجائب قديمة ولا جديدة بل توجد فقط عجائب الدنيا السبعة الحقيقية.


المراجع :

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

أبرز العناوين